1

أين وقعت معركة عين جالوت؟

قرأت مقالا يتحدث عن أنّ معركة عين جالوت وقعت بين المسلمين والمغول، وأنها كانت من أهم المعارك في التاريخ الإسلامي، لذلك أريد معرفة المكان الذي حدثت فيه هذه المعركة، فأين وقعت معركة عين جالوت؟

14:22 21 نوفمبر 2021 163 مشاهدة

1

إجابات الخبراء (1)

1

إجابة معتمدة
سندس أبو محمد
سندس أبو محمد . الشريعة
تم تدقيق الإجابة بواسطة هانئة سالمين 14:22 21 نوفمبر 2021

حياك الله، إنّ معركة عين جالوت من المعارك الإسلامية العظيمة التي وقعت بين المسلمين والتتار الذين اتحدوا مع المغول وشكلوا جيشاً قوياً جباراً، وقد كان القائد قطز قد شكّل جيشاً مسلماً من مختلف الأمصار والمناطق، توحّدت فيه كلمة الأمة التي كثرت فيها النزاعات على الحكم والسيادة، وانتشرت فيها فتن السلطة.


كان قطز قد عمل على تشتيت الجيش التتري عن الجيش الحقيقي للمعركة ببعض القوات، وأوكل المُهمة للظاهر بيبرس، فوقع اختياره على سهل وسيع بين التلال، وهو سهل عين جالوت الذي يقع بين مدينتي بيسان ونابلس في فلسطين، وعلى مقربة من واقعة حطين، فكان له عنصر الإعداد وعنصر المفاجأة، إذ إن السبق لاختيار مكان القتال جعل له الفرصة لرسم الخطة المناسبة لتحركات الجيش في المعركة.


جرت هذه المعركة في شهر رمضان المبارك سنة 658هـ، وكانت خطة القائد قطز في بداية المعركة أن يضع مقدمة الجيش برئاسة الظاهر بيبرس في وسط سهل عين جالوت، وأخفى بقية الجيش خلف التلال، وعندما وصل جيش التتار بقيادة "كتبغا" اغتروا بهذا العدد القليل وأصابهم الغرور، فالتحم مع الجيش بكل عناصره دون أن يحمي ظهره ولم يدرِ أنه خدعة.


بعد ذلك كثر القتل وسالت دماء الشهداء، والظاهر بيبرس ثابت بشجاعته وقوة مَدده من الله، حتى تظاهر بالتراجع والانسحاب إلى خلف التلال، فلحق به كتبغا الذي وقع في الفخ، فانهالت عليه القوات المسلمة بقيادة القائد قطز حتى حاصرته كالسّور المنيع.


وابتدأ القتال بكلّ قوة، وأظهر الجيش المغولي عنفه حتى اضطرب المسلمون، فتدارك القائد قطز ذلك، وخلع خوذته وصرخ بأعلى صوته: "واإسلاماه، واإسلاماه"، وثبّت الله -عز وجل- المسلمين، وسجّل التاريخ الإسلاميّ أعظم الانتصارات في هذه المعركة، فكان النّصر حليفاً للإسلام والمسلمين.

1