0

كيف يمكننا استخدام الإنترنت بأمان؟

طلب من ابنتي في المدرسة القيام بكتابة مقال عن كيفية استخدام الإنترنت بأمان، وأراها تحاول وتبحث عن ذلك تحديدًا استخدامه للأطفال لكني أشعر أنها تحتاج لمساعدتي وأنا ليس لدي معلومات كافية حول ذلك، فهل يمكن مساعدتي؟

13:32 27 ديسمبر 2021 143 مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
آلاء الفارس
آلاء الفارس . العلوم التربوية
تم تدقيق الإجابة بواسطة حسناء دحدل 13:32 27 ديسمبر 2021

يُعتبر الإنترنت من أهم ما قدّمته التكنولوجيا لنا ولأطفالنا اليوم، وهذا يتطلب عملية التوجيه والإرشاد والمراقبة، إلى جانب أخذ بعض الإجراءات التقنية التي يُمكن أن تُساعد في ذلك، كون مسؤولية استخدامه بأمان تقع على عاتق الأم والأب في البداية، وفيما يأتي أهمّ الإجراءات التي تُساعدك:


دور الأهل في التنشئة

يُمكنك تتبع أهمّ التوجيهات التي يقدّمها الأهل للأبناء حول كيفية استخدام الإنترنت على النحو الآتي:

  1. نبّه طفلتك وتقدّيم الطريقة الأمثل للتعامل مع الإنترنت في حال ظهور المحتويات السيئة.
  2. نبه طفلتك على عدم كشف المعلومات الشخصية مثل: رقم الهاتف، وعنوان المنزل، أو المدرسة.
  3. امنع طفلتك من مقابلة الأشخاص وخاصّةً الغُرباء وجاهيًا عبر الإنترنت دون موافقتك وإشرافك.
  4. امنع طفلتك الرد على أيّ رسالة إلكترونية غريبة مرسلة من جهة غير معروفة وتحتوي على تهديد.
  5. امنع طفلتك من التعامل مع أشخاص غير موثوقين واستشارتك في حال تخوّفها من أمر ما خلال التواصُل مع الآخرين.


تنظيم الوقت

يُمكنك تحديد وقت لاستخدام الإنترنت خلال اليوم لطفلتك، فالاستخدام غير المُنظّم وغير المُحدد بساعات مُعينة يعني فقدان المراقبة من قبلك على طفلتك، وعلى طفلتك الالتزام بهذه الأوقات ومشاركتها في نشاطات أخرى خلال يومها بما يحقق توازنها ويتلاقى مع اهتماماتها ويملأ وقت فراغها.


استخدام الإعدادات التقنية

تُوفر الأجهزة الإلكترونية والمتصفحات المستخدمة خيارات حجب بعض المواقع غير الجيّدة والتي تُحاول الاحتيال على المُستخدمين، ويُمكنك تفعيل هذه الخيارات من خلال الإعدادات الخاصّة بالمتصفح أو الهاتف الخاص بطفلتك لحمايتها من الاختراقات والمواقع غير المرغوبة.


الحوار السليم

يُمكنك اتباع أسلوب الحوار السليم لتعليم طفلتك كيفية استخدام الإنترنت بصورة آمنة، فمثلًا: حجبك للمواقع غير المرغوب بها دون تقدّيم التوجيه والتربية ضمن حوار سليم سيكن سببًا في أن تتوجّه لها عبر أجهزة أخرى من خلال الأصدقاء أو الأقارب أو حتى محاولة فتحها من أجهزة أخرى بعيدًا عن مُراقبتك.


مشاركة الاستخدام

يُمكنك قضاء وقت كاف مع طفلتك عند استخدامها للإنترنت، فهذا يُسرّع فكرة تقديمك للنصائح والتوجيهات والإرشادات لها بأسرع وقت ممكن في حال تعرُّضها لأي أمر غير مرغوب فيه عبر المواقع المُختلفة، كما يُمكنك الاحتفاظ بالحواسيب وباقي الأجهزة التقنية في غرفة واحدة لتسهيل الأمر على نفسك.

0