0

هل يجب الصيام قبل فحص الهرمونات؟ وفي أي أيام الدورة يكون؟

أبلغ من العمر 29 ولدي طفلتان ودورتي غير منتظمة وأعاني من تقلبات مزاجية كثيرة وقلة في الرغبة الجنسية، وأصبت باكتئاب ما بعد الولادة بابنتي الأولى وتعالجت منه بدواء زولوفت، وأرغب بمعرفة إن كانت هرموناتي مضطربة مرة أخرى بعد ولادتي ابنتي الثانية (عمرها 2 ونصف)، فهل يجب الصيام قبل فحص الهرمونات؟ وهل يجب إجراؤه في أيام محددة من الدورة الشهرية؟

13:22 24 ديسمبر 2021 353 مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
د. حنين ابو هاني
د. حنين ابو هاني . الطب
تم تدقيق الإجابة بواسطة هبة الحساسنة 13:22 24 ديسمبر 2021

لا داعِ للصيام قبل فحص الهرمونات، ولكن يُفضّل إجمالًا فحصها خلال ساعات الصباح الباكر خلال 2-4 أيام من بدء دورتكِ الشهرية.


ولكن عادةً ما ترتبط الاضطرابات الهرمونية التي تُؤثر نفسيًا على المرأة باضطراب ما قبل الحيض الاكتئابي أو متلازمة ما قبل الحيض، ولا يتم تشخيصهما من خلال فحص الهرمونات وإنما سريريًا، حيث يُطلب منها استخدام مدونة لتدوين أعراضها كل شهر، وتحدث أعراض كلًا منهما قبيل الدورة الشهرية بأسبوع أو عدة أيام، وأهمها ما يأتي:

  1. التقلبات المزاجية ونقصان الرغبة الجنسية كما في حالتك.
  2. البكاء والحزن.
  3. اضطرابات في النوم، والشهية.
  4. الأعراض الجسدية
  5. الصداع.
  6. انتفاخ البطن.
  7. تحجّر الثديين.



كما يمكن أن تُعزى أعراضك إلى الإصابة بالاكتئاب؛ لا سيما لإصابتك باكتئاب ما بعد الولادة مسبقًا، لذا أوصيكِ بزيارة الطبيب المختص بالصحة النفسية لضرورة الاطمئنان على صحتك وتشخيصك على نحو سليم.

0