0

من هي عائلة محمد الفاتح؟

سمعت حديثا نبويا بتحدث عن فتح القسطنطينة، ودفعني الفضول للبحث عن القائد الذي فتح القسطنطينية فعرفت أنه محمد الفاتح، وأريد معرفة معلومات أكثر عن هذا القائد العظيم؛ كم كان عمره وقتها؟ ومن هي عائلة محمد الفاتح؟

17:25 26 نوفمبر 2021 1081 مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
سندس المومني
سندس المومني . الشريعة
تم تدقيق الإجابة بواسطة أفنان مسلم 17:25 26 نوفمبر 2021

حياك الله، بسطت الدولة العثمانية حدودًا وصلت إلى أوروبّا، وحكمت العالم الإسلامي لستة عقودٍ متتالية، وقد سجّلت الدولة العثمانية العديد من الإنجازات والانتصارت، ومن أهمها الإنجاز الذي كان على يد القائد محمد الفاتح؛ وهو فتح القسطنطينية، حيث كانت عاصمة للدولة البيزنطينية، وكانت معقلًا حربيًا مُهماً لكلٍ من الروم والصليبين.


وقد عدّ المؤرخون محمد الفاتح من أعظم سلاطين الدولة العثمانية، فهو الذي حقّق بشارة النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- في فتح مدينة القسطنطينية، والسُّلطان محمد خان الفاتح؛ هو ابن السلطان مراد الثاني، وقد وُلد في عام 833 هجري، في عاصمة الدولة العثمانية آنذاك؛ وهي مدينة أردنة، وهو سابع سلطان يحكم الدولة العثمانية.


وقد استلم محمد الفاتح الحُكم وهو ابن اثنان وعشرون عامًا، وكان ذلك عقبَ ما تنازل له والده مراد الثّاني عن السُلطة سنة 855 هجريّة، وقد اتّصف محمد الفاتح بعدة صفاتٍ حميدة أعانته على نشر العدل وتحقيق النّصر، فقد كان عادلًا قويًا، وكان أيضاً مُقاتلًا مُحنّكًا؛ وقد لُقّب بالفاتح لكونه فتح مدينة القسطنطينية.


وقد اعتنى به والده السلطان مراد الثّاني منذ صغره، فعندما بلغ أحد عشر عامًا من عمره أرسله ليحكم أماسيا، كما كان معتادًا عند السلاطين العثمانيين، فتعلّم كيفية الحُكم وإدارة شوؤن الدولة، كما حرص والده على أن ينشأ نشأة إسلاميّة؛ فعلّمه القرآن الكريم وعلومه، وقد تلقى العلم على يد علماء وشيوخ كبار أمثال الشيخ آق شمس الدين.


وهو الذي رغّب محمد فاتح في الجهاد، وملأ قلبه يقينًا بأنّه هو الذي أخبر عنه النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- سيفتح مدينة القسطنطينية، حتى كبر على ذلك، وقام بفتح القسطنطينية فعلًا، وأما بالنسبة لعائلة السلطان محمد الفاتح، فهو وريث الحكم من أبيه السُّلطان الذي استلمه عن جده، فنسبه يعود إلى عثمان المؤسس للدولة العثمانية، وأمه اسمها خديجة عليمة، وكانت سلطانة مسلمة.


وقد تزوّج محمد الفاتح بعدّة نساء، وكان بعض زيجاته؛ لتحقيق مقاصد سياسية، وأنجب العديد من الأولاد ولم يُرزق إلا بابنة واحدة، ومن زوجاته؛ أمينة خاتون، وكلشاه خاتون، وجيجك خاتون، وحنّة خاتون، ومنهنّ أيضًا خديجة خاتون، وبعض زيجاته لم تستمر وكانت تنهتي بالطلاق.


وقد رُزق السلطان محمد الفاتح بعدّة أبناء، وأولهم بايزيد الثاني ابن زوجته أمينة، وهو الذي خلفه في الحكم، ومصطفى ابن كُلشاه خاتون، وكان أحب أولاده إليه، وكان والياً على القرمان، إلّا أنّه توفيّ ودُفن في بورصة، ومن أولاده أيضًا جمّ سلطان، الذي تنازع الحكم مع أخيه الأكبر بايزيد، ولم يتمكن من أخذ السلطة منه، وابتعد بعد ذلك عن البلاد حتى توفيّ ونُقل إلى بورصة ودفن هناك.


وأمّا ابنة السلطان محمد الفاتح، فهي جوهر خان خاتون، ابنة زوجته أمينة خاتون، وقد زوجها والدها من أوغورلي محمد أوزون حسن، وأنجبت منه أحمد كوده أبو النصر، وعندما توفيت دُفنت بجانب أمّها في مدينة إسطنبول.

0

لماذا كانت الإجابه غير مفيده
0/ 200
لقد تجاوزت الحد الأقصى من الحروف المسموحة
رجوع