0

كيف أتخلص من تصرفاتي وعاداتي السيئة لأعيش مرتاحة البال؟

أتشاجر مع جميع أفراد عائلتي حتى مع أختي الصغيرة ذات 5 سنوات مما يشعرني بأنّ أهلي لا يحبونني ويحاولون التخلص مني وخاصةً والدتي، كما أنني أقصر في عبادتي ولا أشعر بأنني أستطيع أن أقوّم حياتي على مسارٍ صحيح، فكيف أتخلص من تصرفاتي وعاداتي السيئة لأعيش مرتاحة البال؟

12:06 27 ديسمبر 2021 105 مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
آلاء الفارس
آلاء الفارس . العلوم التربوية
تم تدقيق الإجابة بواسطة حسناء دحدل 12:06 27 ديسمبر 2021

جميعنا نمتلك عادات سيئة في شخصياتنا ولكن يُمكننا تغييرها للأفضل، ويُمكنك أنت أيضًا ذلك باتّباع 3 استراتيجيات أساسية وهي كالآتي:

  1. ذكّري نفسك بالرغبة بإيقاف العادّة السيئة، لأنّها أمر غير محبب وله آثار سلبية عليك وعلى المحيط من حولك.
  2. استبدلي عادةً سيئةً بأخرى حسنة، فعلى سبيل المثال: يُمكنك ممارسة المشي عند الشعور بالغضب واتخاذ هذا السلوك كنمط حياة دائم.
  3. عززي وكافئي نفسك، بحيث تُقدّمي لنفسك أمرًا ترغبين به وتحبه يتوافق مع ميولك ورغباتك.


وإليك بعض النصائح التي ستساعدك على استخدام الاستراتيجيات السابقة:

  1. حدّدي الحوافز والدوافع

يُمكنك النظر للأمور الإيجابية في حال التوقف عن السلوك السيء وجعلها كحافز ودافع لك للتغيير بل وتجعلها هدفًا أيضًا، إذ كلّما كان السلوك صادرًا لتحقيق هدف معين كانت الدّافعية لديك أكبر، وهذا يتطلب منك الصراحة مع نفسك أولًا حتى تتوصل للأسباب الحقيقية وراء العادات السيئة للتوصل لنتائج مُرضية.

  1. اطلبي الدعم

يُمكنك طلب المساعدة من أحد المقرّبين لك لتنبيهك في حال صدور سلوك أو عادة سلبية عنك، إذ يُشكّل المقربون مصدرًا من مصادر التشجيع على التغيير، وهذا يتطلب منك الصراحة والجُرأة، وعدم الخجل من النفس، ليُساعدك هذا على ضبط وإدارة نفسك وفهم مشاعرك وتقبُّل ذاتك.

  1. تأمّلي ذاتك

تحتاجين في بعض الأوقات للاسترخاء للتخُلص من مشاعرك السلبية حتّى تستطيع الاستمرار في عملية التغيير، فالتأمُّل والاسترخاء يمنحك القدرة على ضبط الانفعالات بدرجات كبيرة، والتقليل من سلوكياتك السلبية الانفعالية والتي من أهمّها العصبية والشجار.

  1. تحلّي بالصبر

تحتاج عملية تغيير العادات وخاصّة السلبية منها للوقت والجهد، الأمر الذي يستوجب أن تُعطي نفسك الوقت الكافي للحصول على النتائج المُرضية، مع التدرُّج في التغيير، فعلى سبيل المثال: غيّري الأمور البسيطة التي تُسبب ظهور العادة السلبية ثمّ ركّزي على الهدف الأكبر.

0

أسئلة ذات صلة