0

ما هو جيش العسرة؟

السلام عليكم، شاركت في مسابقة ثقافية قبل مدة، وكان هناك سؤال عن جيش اسمه جيش العسرة، ولكنني لم أعرف الإجابة، وما زال عندي فضول لمعرفة ما هو جيش العسرة؟

17:30 18 نوفمبر 2021
مشاهدة 42 مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

سندس المومني
سندس المومني . الشريعة
تم تدقيق الإجابة 17:30 18 نوفمبر 2021

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، حياك الله، وزادك همة وعزيمة، إنّ جيشَ العسرة أو غزوة العُسرة من التسميات التي أطلقت على غزوة تبوك، وهي الغزوة التي وقعت قبيل حجة الوداع في شهر رجب من السنة التاسعة للهجرة، وكانت بين المسلمين والروم ومن حالفهم، وتعد غزوة العسرة آخر غزوة للنبي -صلَّى الله عليه وسلَّم-.


وسبب تسميته بجيش العسرة؛ لأنّ المسلمين كانوا يعانون من الشدّة والضيق وقت هذه الغزوة، فلمّا سمع النّبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- بأنّ الروم تتجهّز للخروجِ إليهم، عزم على ملاقاتهم وقتالهم، وكان حال المسلمين آنذاك عسيرًا وفيه ضيق، فكان الحرّ مشتدًا، والأرض جدباء، والمسافة إلى أرض الروم بعيدة؛ أي أنّ العُسر واجههم من جميع الجهات فكانت الأوضاع الاقتصادية في المدينة عسيرة، ويصعب القتال في هذا الجو الحار.


وحتّى يتمكن النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- من تجهيز جيش العُسرة، حثّ الصحابة على إخراج الصّدقات بهدفِ تجهيز الجيش؛ فتصدّق جمع من الصحابة لتجهيزه؛ منهم أبو بكر الصديق، وعمر بن الخطاب، والعباس عمّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-، وعبد الرحمن بن عوف وغيرهم من الصحابة -رضي الله عنهم جميعاً- حتى تجهز الجيش وأصبح قادرًا على المسير.


وقد بلغ عدد الرّوم في غزوة العُسرة أربعين ألف مقاتل، بينما عدد المسلمين ثلاثين ألف مجاهد، إلّا أن الغزوة انتهت من غير لقاء بينهم؛ حيث حصلت مستجدات في المعركة أدّت إلى عدم حدوث قتال بينهم، حيث قام الروم بالفرار بعدما تركهم حٌلفائهم، وبذلك تكون الغزوة قد انتهت بنصرِ المسلمين.


وكان من آثار الغزوة ونتائجها؛ الاعتراف بالجيش الإسلامي والدولة الإسلامية، بأنها القوة العظمى والأولى في المنطقة، وأنهم قادرين على صدّ أي عدوان خارجي مهما بلغت قوته بإذن الله -تعالى- وقوّته.


0