0

ما حكم قراءة كتاب الإنجيل المقدس؟

هل يجوز لي قراءة الإنجيل المقدس؟ مع العلم أني لست طالب علم

14:01 05 يناير 2022 100 مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
تسنيم أبو النادي
تسنيم أبو النادي . الشريعة
تم تدقيق الإجابة 14:01 05 يناير 2022

حياك الله السائل الكريم، ينبغي للمسلم في الأصل ألَّا يقرأ الإنجيل، وألَّا يشغل نفسه بذلك؛ لكثرة التحريف والتشويه الذي يحتويه، فقرائته مكروهة عند غالبية العلماء، إذا لم تكن لسبب، وقالوا بذلك لأنَّه ليس الكتاب نفسه الذي أنزله -سبحانه- على رسوله عيسى -عليه السلام-.


ولا حرج في قرائته إذا ما كان المسلم عنده علم كبير بكتاب الله -عز وجل- وبسنة رسوله -عليه الصلاة والسلام-، وكان ذلك بهدف الردّ على الشبهات، ولإثبات الأخطاء والتحريف الموجود فيه، وأنَّ ما فيه لا يمكن أن يكون كلام الله.


وقال أهل العلم بأنَّه لا داعي لعامة الناس ومن هم ليسوا مُتَخصصين من المسلمين أن يقرؤوه، فقد ذكرت دائرة الإفتاء الأردني: " بأنَّ الضعيف غير المتخصص في مجال مقارنة الأديان، أو الذي لا يملك المعرفة الكافية فقد حرَّم عليه علماؤنا قراءة كتب الأديان الأخرى ".


ومن فضل الله علينا أنْ أرسل لنا القرآن الكريم، الذي حفظه من التحريف، فالأولى أن يستغني به المسلم عن أي كتاب آخر، بسبب خُلُّوه من أي تحريف أو تبديل، فنقرأ منه ونتمعَّنَ بسوَرِه وبآياته، ونحن مطمئنين موقنين بأنَّه كلام من عند الله وليس كلام بشر، فننال الأجر والثواب العظيم.

0