0

لماذا يطلب تحليل الغدة النخامية للأطفال؟

ابني يبلغ من العمر 12 سنة، منذ شهر بدأ يشكو أنه يشعر بالتعب معظم اليوم ولا يستطيع التركيز خلال الحصص في المدرسة. قمنا بأخذه لمراجعة طبيب الأطفال وطلب الطبيب إجراء تحليل الغدة النخامية في المختبر، فسؤالي هو لماذا يطلب تحليل الغدة النخامية للأطفال؟ وهل شعور طفلي بالتعب له علاقة بذلك؟

13:08 16 نوفمبر 2021
مشاهدة 107 مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

عمران بطحه
عمران بطحه . الطب
تم تدقيق الإجابة 13:08 16 نوفمبر 2021

من واقع خبرتي الطبيّة أرجح أن الطبيب طلب تحليل الغدة النخامية لطفلك للكشف عن أي اضطرابٍ في وظائفها؛ فقد يكون ذلك السبب وراء التعب وأعراض طفلك الأخرى، وتعد الغدة النخامية المنظم الرئيس لعمل أجهزة الجسم المختلفة ومستويات الطاقة فيه، إذ تقوم بإفراز عددٍ من الهرمونات المنظمة لعمل الغدد الصماء الأخرى، وترتبط هذه الهرمونات بشكل كبير بمستويات الطاقة وحالات الإرهاق لدى الأطفال.


وأحيطك علمًا بعدم وجود تحليل يُسمى بتحليل الغدة النخامية، بل يتم إجراء أكثر من تحليلٍ يقيس الهرمونات التي تفرزها الغدة النخامية، وتتضمن أهمّ هذه الهرمونات:

  1. هرمون النمو Growth hormone

يقوم هذا الهرمون بتنظيم نمو العضلات والعظام، بالإضافة إلى أنّه ينظم توزيع الدهون ومستويات الطاقة في الجسم، وعادةً يطلبه الطبيب في حال ترافق التعب مع قصر القامة وتغيرات شكلية أخرى لدى طفلك.

  1. الهرمون الموجه لقشر الكظرية ACTH

يقوم هذا الهرمون بتنظيم عمل الغدة الكظرية في إنتاج الكورتيزول، والذي ينظم العديد من العمليات الحيوية في الجسم كمستويات السكر والضغط، ويطلب الطبيب هذا التحليل في حال رافق انخفاض نشاط الطفل علامات أخرى تشير إلى قصور الكظرية؛ كانخفاض ضغط الدم المستمر واضطراب مستويات السكر في الدم.

  1. الهرمون المنشط للدرقية TSH

يقوم هذا الهرمون بتنظيم وظيفة الغدة الدرقية، والتي تلعب دورًا في تنظيم مستويات الطاقة ووظيفة الجهاز العصبي، وفي الغالب يطلب هذا التحليل في حالات الخمول الذي يرافقه ظهور أعراض تشير إلى قصور الغدة الدرقية؛ كعدم تحمل البرد.

  1. هرمونات أخرى

كما أن هذه الغدة تفرز عدد من الهرمونات الأخرى التي قد يتمّ قياس مستوياتها عند حدوث مشاكل أخرى، وتتضمن هذه الهرمونات الآتي:

  1. الهرمون المنشط للجريب FSH.
  2. الهرمون الملوتن LH.
  3. البرولاكتين.
  4. الأوكسيتوسين.
  5. الهرمون المضاد للإدرار.


وفي حال أشارت التحاليل التي طلبها الطبيب إلى أن وظائف الغدة النخامية طبيعية، يُمكن أن يطلب الطبيب إجراء المزيد من الفحوصات؛ حيث ينجم ضعف التركيز والتعب عن الإصابة بحالاتٍ صحية أخرى، يُذكر من أهمها:

  1. الإصابة ببعض الأمراض الفيروسية.
  2. أثر جانبي لتناول بعض الأدوية.
  3. اضطرابات النوم.
  4. فقر الدم.
  5. الاكتئاب.
  6. القلق.
  7. الربو.


0