0

كيف أتحدث عن مولد النبي للأطفال؟

السلام عليكم، أنا فتاة أعمل في حضانة وأعتني بأطفال أعمارهم متفاوتة، وغداً سنجتمع لأحكي لهم عن مولد النبي صلى الله عليه وسلم، لكنني محتارة في الطريقة التي أختارها، ساعدوني كيف أتحدث عن مولد النبي للأطفال؟

05:17 11 أكتوبر 2021
مشاهدة 38 مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

سندس نصرالله
سندس نصرالله . الشريعة
تم تدقيق الإجابة 05:17 11 أكتوبر 2021

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، باركَ الله فيكِ على هذه المبادرةِ الطيبةِ، وأسأل الله العظيمَ أن يجعلَ ذلك كلِّه في موازينِ حسناتكِ، في البداية أنصحكِ بأن تبدأي معهم بطرح بعض الأسئلةِ عليهم؛ ليتمَّ جذب انتباههم إليكِ، واسترعاءَ سمعهم، كأن تسأليهم:


  1. من هو الذي نحبه أكثر من أنفسنا؟
  2. من هو الذي جعل الله -عزَّ وجلَّ- حبَّه عبادةً لله؟
  3. من هو الذي اصطفاه الله -عزَّ وجلَّ- ليعلمنا أحكام ديننا؟
  4. من هو الشخص الذي كانت بعثته بمثابة النور الذي أنقذ البشرية من ظلمات الجهل؟


نعم يا أحبابي، إنَّه رسول الله -صلى الله عليه وسلم- محمدٌ بن عبدالله، الذي كان مولده رحمةً للنَّاس، وقد وُلد النبي الرجلُ العظيم في يومِ الإثنينِ، في الثاني عشر من ربيع الأولِ من عامِ الفيل، ولقد حدث في مولدهِ عددٌ من الأمور الجميلة، حيث قال بعض العلماء أنَّه نورٌ عجيب عند خرج من بطنِ أمِّه، أضاء بسببه بلاد الشامِ وقصورها، وفى عام مولده رد الله سبحانه وتعالى أبرهة الأشرم وجنوده خائبين عندما جاءوا لهدم الكعبة، وقد حصلت هذه الأمور كلِّها للدلالةِ على أنَّ هذا الطفلَ الذي وُلد سيكون له شأنٌ عظيم.


وبعدَ أن وُلد هذا الطفلِ، وكَبُر في مكةَ المكرمة، كان له شأنٌ عظيمٌ بين النَاس، فأحبُّوه حبًا شديدًا؛ إذ أنَّه كان يتحلى بالأخلاقِ الفاضلةِ، مثل الصدقِ والأمانةِ والرحمَةِ والرأفةِ بغيره من النَّاس، وغيرها الكثير من الأخلاقِ الفاضلةِ، لذلك يا أحبابي عليكم أن تحبوا رسول الله؛ وأن تقتدوا به، وأن تتحلوا بالأخلاقِ التي تحلَّى بها النبيِّ.


وفي الختام يا أحبابي فإنِّي أطلب منكم أن تسألوا والديكم عنه وعن صفاتِ النبيِّ ومولده، حتى يخبرنا كلَّ طفلٍ منكم شيئًا عن رسول الله.


ويمكنك أن تخصصي كل يوم الحديث عن جزئية متعلقة بالمولد النبوي مثل: يوم مولدة، حادثة أبرهة الأشرم وهدم الكعبة، رضاعته، على أن تتأكدي من صحة المعلومات، وأن تقصي عليهم الصحيح من الرويات والأحاديث.




0